Rating: 5.0/5. From 3 votes.
Please wait...

دروس من أجل الحياة: الغواص يغرق مع اسطوانة مليئة بالهواء !!

 

كندا – أونتاريو – خليج هدسن

’’ آنن ’’ و’’ بيل ’’ صديقين تعرفا على بعضهما اثناء دورة الغوص التي حصلا عليها في موسم الصيف لعام 2016 ، كانت ’’ آنن ’’ تسكن في جنوب أونتاريو ونشأت بينهما صداقة بشكل سريع اثناء فترة التدريب ، وكانا متحمسين للغوص معا ً باستمرار و كان تخطيطهم المشترك للسفر والغوص في اماكن مختلفة من العالم  والحصول على مستويات متقدمة في الغوص .

 

حقق الغواصين عدد 15 غطسة مع بعضهما ، من ضمنها اربع غطسات اثناء فترة التدريب ، وكانت جميع غوصاتهم في شاطئ محلي ذو قاع صخري ، ويوجد في منطقة الغوص تلك منصة يستخدمها الغواصين للتدريب ، وكان تخطيطهما للغوص هو الوصول لتلك المنصة على عمق 60 قدم ثم التوجه الى المياه الضحلة واكتشاف اشياء جديدة بين الصخور والتعرف على الكائنات المتواجدة في المكان ، وهي الخطة المعتادة والمكررة أكثر من 11 مرة من قبل الغواصين المتحمسين لكونهما صديقي غوص من نفس المستوى ,

وكانت الأجواء طبيعية جدا ً ودرجة حرارة المياه باردة بشكل طبيعي وكافة الظروف مألوفة بالنسبة لكلا الغواصين .

لحظة وقوع الكارثة :

آنن وبيل بعد ان انتهيا من لبس معدات الغواص المستأجر بعضها من متجر الغوص المحلي توجها لنقطة النزول وكانت الخطة تقضي أن يتوجها الى عوامة السطح ثم التوجه مباشرة الى المنصة الموجودة على عمق 60 قدم وفعلا ً التزما كلا الغواصين بالخطة ، وفور وصولهما الى المنصة الحديدية اشتبك حزام أوزان بين بالمنصة وفي محاولة منه لتخليص حزام اوزانه انتبهت آنن لمشكلة زميلها وتوجهت مباشرة لمساعدته ، واثناء جلوسها على ركبتيها محاولتاً تثبيت زميلها سحب بيل الحزام بقوة وفي تلك الأثناء اصطدمت يد بيل بمنظم آنن مما جعلها تفقد مصدر الهواء الرئيسي ، انتبه بيل على الفور لزميلته المرتبكة وتوجه مسرعا ً لمساعدتها لإستعادة المنظم واثناء مساعدتها افلت ’’بيل’’ مرة اخرى حزام الأوزان وفقد طفويته وفقد ايضا ً زعنفته التي كانت اكبر حجما ً مما يحتاجه بالحقيقة ، فشلت كل محاولات بيل في العودة للقاع لمساعدة ’’آنن’’، وحالة الأرتباك التي وقعت بها آنن لم تمكنها من اتخاذ خطوات صعود الطوارء ’’ سيزا ’’

حين وصوله الى السطح طلب ’’بيل’’ المساعدة على الفور من الغواصين الموجودين على الشاطئ وفعلا ً توجه مجموعة من الغواصين للبحث عن ’’آنن’’ ، وجدت  بعد 15 دقيقة على عمق 60 قدم بجانب المنصة على القاع الصخري والمنظم لا يزال خارج فمها ، تم سحبها الى السطح وحاول المسعفون اجراء اانعاش  لها ولكنها كانت قد فارقت الحياة  وعمرها 24 سنة .

التشريح والتحليل :

اشار البعض الى ان سبب الحادث هو بسبب معدات الغوص ، حسب تقرير مؤسسة دان للتأمين على الغواصين يرجح أن يكون سبب الحادثة يعود لأمرين هامين وهو عدم استخدام المعدات بشكل صحيح وعدم اعطاء ردة فعل صحيحة للمشكلة والتعامل بذعر مع الموقف .

الدكتور جورج هاربور، المدير الطبي للمركز الضغط العالي توبيرموري في أونتاريو شخص بأن الضحية ماتت غرقا ً ، واثناء التحقيق لم يتوصل التحليل والبحث على اثبات حالة واحدة لعطل في المعدات لدى كلا الغواصين ، ورجح ان يكون سبب الحادث الى ضيق مساحة الأدراك الحسي وهي حالة طبيعية تصيب الأنسان في حالة الذعر حيث يتوه الأنسان حينها عن ايجاد المخرج أو الحلول للمشكلة التي هو فيها ، وهذا بالضبط ما حدث مع آنن التي فقدت منظمها ولم تستطيع استعادته ( شيئ يتعلمه كل غواص ) ثم فشلت في تطبيق خطوات صعود الطوارئ ، وبدل من تلك الحلول استسلمت للحادث وماتت في القاع مع اسطوانة مليئة بالهواء ، واثناء التشريح ثبت أن آنن غرقت وفي رئتها كمية قليلة من الماء وسبب الغرق ذلك يعود لتشنج في الحنجرة ممكن أن يحدث بكمية بسيطة جدا ً من الماء بمقدار ملعقة طعام ولكن بالموقف كانت الكمية أكبر من ذلك .

العبرة :

بدأت الكارثة بمشكلة بسيطة جدا ً وهي فقدان الغواص لحزام أوزانه وهذا تمرين اساسي يقوم الغواص باستعراضه اثناء فترة التدريب ثم تفاقمت المشكلة ليفقد غواص اخر منظم الهواء وهذا ايضا ً أمر يتعلم الغواص كيفية التعامل معه ولكن لم يطبق الغواصون ما تعلموه اثناء الدورة .

لحظة وقوع المشكلة :

توقف قليلا ً وخذ نفس بعمق فكر ثم تصرف بسرعة لا تجعل الذعر يسيطر عليك وأول الحلول للمشاكل هو استخدام العقل

المعدات المستأجرة :

كثير من الغواصين لا يتمكنوا من شراء معداتهم الشخصية وهذه ليست مشكلة استأجر المعدات المناسبة لك امنح نفسك دقائق قبل الغوص لمراجعة المعدات الخاصة بك – وأصدقائك – للتأكد من أنك تعرف أين يقع كل شيء وكيف يعمل.

التمارين والمهارات :

راجع باستمرار كافة التمارين التي تعلمتها في دورة غواص المياه المفتوحة ، إن تكرار التمارين تلك ستجعلك متمكنا ً أكثر في التعامل مع المشكلات فور وقوعها وبسهولة ثم استمر في تطبيق مهارات التعامل مع المواقف الطارئة ومهارات الدورات اللاحقة ، وفي حالة الإنقطاع عن الغوص لفترة لابد من الخضوع لدورة تحديث المعلومات فالبشر معرضون للنسيان مهما كنت مهارا ً في السابق لابد ان تنسى وحتما ً ستفقد بعض تلك المهارات راجع معلوماتك مع مدرب وطبق المهارات قبل النزول الى الماء بعد انقطاع فترة كبيرة .

كان من الممكن ان يتعامل كل من آنن وبيل مع الموقف كما تعلماه اثناء الدورة ، وكان من الممكن ان تتحول المشكلة الى شيئ يدعو الى الضحك في وقت لاحق لكن مشيئة الله حالت دون ذلك بالتأكيد وأجل الغواصة آنن كان مقدرا ً في ذلك اليوم بلا شك .

 

 

 

 

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى القائمة البريدية لدينا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

You have Successfully Subscribed!