مخاطر الغوص

مخاطر الغوص

تماما مثل أي رياضة او أي نشاط جسدي, للغوص بعض المخاطر التي يجب لكل غواص ان يعرفها حتى يتجنبها اذا دعت الحاجة, وان يعرف كيف يتصرف بالطريقة الصحيحة في حال وقوع هذه المخاطر.
يمكن تقسيم مخاطر الغوص لقسمين, مخاطر الغوص الجسدية ومخاطر الغوص الخارجية, وهي على النحو التالي:

مخاطر الغوص الجسدية:

الغوص نشاط ممتع جدا, ولكنه ليس بلا ثمن, الضغط الهائل الذي يتعرض له جسدك تحت الماء يترك بصمته على جسمك, ويمكن ان يؤدي إلى أمراض أو حتى إلى الموت اذا لم يتم التصرف مع هذا الضغط بالشكل السليم.
ويمكننا ان نلخص معظم المخاطر الجسدية في ثلاث أمراض أو حالات قد يتعرض لها الغواص تحت الماء او بعد الغطس وهي: مرض انخفاض الضغط و تسمم الاكسجين و تمزق الرئتين.

مرض انخفاض الضغط:

DH (8)مرض انخفاض الضغط يصيب المريض اذا انخفض الضغط المحيط بالجسد بشكل سريع ومفاجئ, عندها تبدا فقاعات تشكلت بسبب النيتروجين بالجريان في مجرى الدم, وإما ان تنمو هذه الفقاعات في انسجة الدم وتسبب ألام محلية, او تدخل إلى مجرى الدم عن طريق الرئتين, وفي هذه الحالة يمكن لهذه الفقاعات ان تتسبب في انسداد للشرايين والانسجة الدموية.
مرض انخفاض الضغط لا يؤثر فقط على الغواصين, انما يؤثر على أي شخص يعمل في بيئة ذات ضغط مرتفع, كالطيارين ورواد الفضاء وحتى عمال غرف الضغط في المختبرات وغيرها.

 

 

من خلال الابحاث والتجارب, وجد ان نسبة الاصابة بالمرض تزيد في الحالات والعوامل التالية:

  • الصعود السريع وبدون اجراء وقفات السلامة الموصى بها
  • الصعود بدون الاعتبار لوقفات الطوارئ اثناء الغوصات العميقة
  • الغوص بجهد اذا كان الغواص مجهد وصادف تيار قوي فهو معرض لانخفاض الضغط

DH (7)وهناك عوامل عدة تسبب الاصابة وتجعل بعض الاشخاص عرضة اكثر من غيرهم للإصابة بانخفاض الضغط مثل المصابين بالسمنة والجفاف او المصابين بأمراض صدرية ولديهم صعوبة في التنفس وفي بعض الاحيان عوامل البيئة تؤثر ايضا ً مثلا ً الغوص في المياه الباردة او ضمن تيار قوي مما يعرض الغواص لبذل مجهود كبير سواء في مواجهة التيار او مجهود خلايا الجسم وهي تحاول في تدفئة الجسم ، ايضا ً الغوصات العميقة تعرض الغواصين الى الإصابة بهذا المرض في حال تجاوز الغواص الحدود المسموح بها

بعض هذه العوامل غير مثبتة علميا ً ولا يوجد أي ادلة على انها مسببات فعلية لمرض انخفاض الضغط ولكن جميع هذه العوامل توفرت في مصابين مختلفين وبأماكن مختلفة لذلك لا بد من التنويه عنها حتى لو لم نجد لها مرجعية علمية ويجب تفاديها والغوص بحذر .

DH (6)مرض انخفاض الضغط يحتاج إلى عناية وعلاج فوري, ولكن كيف يمكنك تحديد ما اذا كان شخص مصاب بالمرض؟

للمرض علامات واعراض ، تظهر اعراض الاصابة في بعض الاحيان بعد الغوص مباشرة وأحيانا ً تتأخر الاعراض لساعات قد يشعر الغواص بالأعراض بعد ثلاث ساعات من الغوص وفي الحالتين تتركز الاعراض غالبا ً في الركبتين والرسغين والأكواع والورك والكتفين ويمكن تخفيف الألم بهذه الحلة بثني المفصل ووضعه بوضعية مريحة تسهل مرور الفقاعات

وقد تكون اعراض الاصابة ايضا ً ظاهرة على الجلد فتسبب حكة وطفح جلدي في بعض الاحيان او ظهور فقاعات تحت الجلد غالبا ً ما تظهر حول الأذنين والوجه والرقبة والذراعين، والجذع العلوي ويصاب الغواص ايضا ً في التنميل في اطرافه والساقين ، وبعض المصابين تتأثر لديهم الجملة العصبية في الدماغ وتظهر عليهم اعراض مثل الصداع الحاد وعدم التركيز وتشوش في الرؤية والهلوسة والهذيان والارتباك وتصل الى حد فقدان الوعي وتعتبر هذه الحالة اصابة شديدة ويجب الاسراع بعلاجها

ويوجد ايضا ً اصابات الحبل الشوكي والتي تؤدي الى الشلل وتبدأ بسلس البول وعدم التحكم بفتحة الشرج وايضا ً هذه اصابة خطرة قد تؤدي الى الوفاة اذا لم يتم علاج الغواص بالشكل المناسب والسريع والجدول التالي يبين نسبة الاصابات حسب ما سجلت في احصائيات عالمية حسب نوع الاصابة واعراضها

 


علامات واعراض مرض انخفاض الضغط

نوع انخفاض الضغط

مكان الفقاعة

علامات واعراض (اعراضه الطبية)

العضلات


غالبا المفاصل الكبيرة(الأكواع، الاكتاف، الارداف،
السواعد، الركب، الكعب)
·الم محلي ، بين المتوسط الى الشديد نادراً مايكون حاد

·حركة المفاصل تثير الألم

·يمكن تقليل الألم عبر تثبيت المفصل

·اذا كان سببه الارتفاع الألم ممكن ان يأتي فوراً
او خلال ساعات

الجلدي

البشرة ·الحكة غالبا ً حول الأذن والرقبة والوجه والذراعين
والصدر
·الإحساس وكأن حشرات تمشي داخل الجلد ·تلون البشرة ببقع حول الكتفين والبطن والصدر مع حكة
·انتفاخ الجلد مع علامات مثل علامات الجروح

العصبي

الدماغ ·تغيير بالإحساس بالقشعريرة أو التنميل مع تصاعد
الاحساس بهذه الاشياء وازدياد الحساسية
·الارتباك او فقدان الذاكرة ·صعوبات في الرؤية وتشويش ·تغييرات بالتصرفات بدون مبرر·نوبة ارتعاش وفقدان الوعي

العصبي

الحبل الشوكي ·ضعف او شلل في القدمين

·صعوبة التبول او التغوط

·الشعور بضيق في منطقة الصدر والبطن

نمطي

كل الجسم ·الصداع

·التعب غير المبرر

·الشعور بعدم الراحة بشكل عام وعدم التمكن من تحديد
موضع الألم

سمعي

الأذن الوسطى ·فقدان التوازن

·دوار ، غثيان ، تقيئ

·فقد السمع

الرئوي

الرئة ·السعال المستمر

·الاحساس بالحرقان في الصدر ويزيد الشعور به اثناء
التنفس

·صعوبة التنفس

 

DH (5)والجدول التالي يسهل علينا كمجتمع غواصين في حال تابعناه امكانية تشخيص الاصابة بسرعة حيث يوضح نسبة ظهور الاعراض في مناطق مختلفة من الجسم

The distribution of symptoms of DCS

Symptoms

Frequency

local joint pain

89%

arm symptoms

70%

leg symptoms

30%

dizziness

5.3%

paralysis

2.3%

shortness of breath

1.6%

extreme fatigue

1.3%

collapse/unconsciousness

0.5%

العلاج :

DH (4)كما تعلمتم في دورات الغوص في حال ثبت تشخيص حالة بمرض انخفاض الضغط بادر بالاتصال بالإسعاف بعدها يمكنك اجراء العلاج السريع والاسعافات اللازمة ،علاج مرض انخفاض الضغط يكون بتعريض المصاب الى الاكسجين ، في بعض الحلات اذا كانت الاصابة خفيفة ومن المستوى المتدني يعطى المصاب اكسجين لفتراة متقطعة حتى تخف الاعراض ولا بد من عرضه على طبيب لفحص الغازات بالدم من خلال تحليل الغازات بالدم وربما يحتاج الى اشعة لتظهر الغازات وفقاعات النيتروجين في الاوعية الدموية ، وفي بعض الحلالات يجب ان يدخل المصاب الى غرفة الضغط او ما يعرف بالشمبر وتختلف مدة العلاج حسب الاصابة بالإضافة الى تحليل غازات الدم والاشعة التي تحدد مستوى الاصابة

تمزق الرئتين:

DH (2)تماما مثل الحالتين السابقة يحصل تمزق الرئتين عندما يتغير ضغط الجسد بشكل سريع ومفاجئ, وهو ما يحصل عندما يقرر الغواص الصعود الى الاعلى بشكل سريع , والتوقف عن التنفس في أي وقت خلال الغطسة قد يؤدي ايضا الى تمزق الرئتين, لذا من الضروري عدم التوقف عن التنفس في أي حال من الاحوال.

 

عندما يتغير الضغط خلال الصعود, تتمدد الرئتين, اذا قرر الغواص التوقف عن التنفس خلال الصعود, قد تتمزق الرئتين او حتى تنفجر! تماما ً لو تذكرون في دورات الغوص مثال البالون لو نفخنا بالون بالهواء وانزلنا الى عمق سيتقلص حجم البالون نظرا ً لانضغاط الغاز بداخله وبالعكس اثناء الصعود سينفجر بسبب تمدد الغاز كذلك الرئة اثناء النزول يتقلص حجمها مما يسبب تسارع بالتنفس او ما نعرفه باستهلاك كميات اكبر من الهواء كلما ازداد العمق واثناء الصعود يتمدد الهواء ويجب ان يخرج بانتظام اثناء تمدده فيجب على الغواص الصعود ببطئ وعدم التوقف عن التنفس بانتظام لان كتم النفس سيؤدي الى انفجار الرئة بسبب تمدد الهواء بداخلها مما يؤدي الى تلف الحويصلات الهوائية وخروج الهواء من الرئة وقد تصل خطورة الاصابة الى اختلاط الهواء بمجرى الدم او تظهر انتفاخات في العنق والصدر تكون ظاهرة وتستوجب اسعاف مباشر للمصاب

ويختلف الضرر من شخص الى اخر حسب سرعة الصعود الصعود والعمق وكتمه للنفس , فقد يكون الضرر بسيط جدا يتمثل في الام في الصدر, وقد يكون الضرر كبيرا مما يسبب السعال وخروج الدم او حتى يؤدي الى الموت .

العلاج :

ان تشخيص هذه الحلات يحتاج الى غواصين بمستوى متقدم في موقع الغوص ويجب على الفور الاتصال بالإسعاف ونقل المصاب الى اقرب وحدة عناية طبية واجراء العلاج اللازم له كما تعتبر اصابات تمزق الرئة من اخطر الاصابات التي يتعرض لها الغواصين وكثير ما يتعرض الغواصين المبتدئين لدرجات خفيفة من تمزق الرئة نظرا ً لعدم تحكمهم في كتم النفس وذلك بسبب عدم تركيزهم في الغوصات الأولى لذلك على المدربين الانتباه باستمرار على اداء الطالب في التنفس في الغوصات التدريبية الاولى والتوجيه دائما ً الى عدم كتم النفس والصعود السريع

مخاطر الغوص الخارجية:

الى جانب مخاطر الغوص الجسدية التي يتعرض لها الغواص, هناك مخاطر الغوص الخارجية في البيئة تحت الماء, يجب على الغواصين اخذ الحيطة والحذر لتجنب مخاطر الغوص والتعلم على كيفية علاجها تحت الماء, لتجنب أي مفاجاءات غير مرغوب بها, الخطران الاساسيان في مواجهة الغواص تحت الماء هما البيئة البحرية وتعطل المعدات.

تعطل المعدات: من المهم جدا ان يتم صيانة واختبار المعدات قبل كل غطسة, اخر ما تريده عندما تكون 30 مترا تحت الماء هو تعطل جهاز التنفس او جهاز التحكم بالطفو, حتى اذا تعطل عليك شيء بسيط بالنظارات مثلا, سيؤدي ذلك لإنهاء الغطسة, وقد يؤدي حتى الى الاصابات او الوفاة, لذلك وجب على الغواص التأكد من سلامة المعدات وفحصها بشكل دوري.

الحياة البحرية:

DH (1)تماما كما في الغابة, المحيط مكان مليء بالمفاجاءات, البعض منها غير سار, فوجب على الغواص اخذ الحيطة والحذر في تعامله مع الحياة البحرية كما يجب على الصياد اخذ الحيطة والحذر في تعامله مع الحيوانات في الغابة, ليس فقط لتجنب الاذى منهم, بل حتى لتجنب اصابتهم واصابة البيئة بالاذى.

يجب علينا ان نعي ان الغواص في خاطر مواجهة مع المخاطر بشكل دائم, هذا لا يعني بالطبع ان الاسماك تبحث عن الغواصين حتى تؤذيهم, ولكن واقع الامر ان هناك اعداد كبيرة من الاسماك السامة والخطيرة التي يمكن ان تصيب الغواص بالاذى فقط من لمسة واحدة, بغض النظر عن ما اذا كانت المسة مقصودة ام لا.

إلى جانب الحياة البحرية, يمكن للغواص الاصابة بالجروح من الصخور والشعب المرجانية, مما سيؤدي الى لفقدان المتعة في الغطسة بسبب الالم والدم الخارج من الجروح, وطريقة تجنبها بسيطة جدا, فقط البس معدات الحماية كاملة, كالقفازات والبدلة والحذاء, وبهذه البساطة تجنبت الكدمات والجروح من الاصطدام بالصخور والعشب المرجانية! وتجنب العبث بالحياة البحرية ولا تحاول اطعام الكائنات او العبث بطبيعة البيئة البحرية حتى المخلفات البشرية التي قد تصادفها في القاع اتركها على حالها لانها ستكون اندمجة واصبحت جزء من طبيعة المكان في حال اصابة احد الغواصين بهذه الاصابات يسحب من الماء على الفور مع مراعاة وقفات السلامة اللازمة ويمكن وضع المعقمات الموجودة على المركب واسعافه الى اقرب مركز رعاية صحية لتقديم الاسعاف اللازم له

اشترك في نشرتنا الإخبارية

انضم إلى القائمة البريدية لدينا للحصول على آخر الأخبار والتحديثات من فريقنا.

You have Successfully Subscribed!